My Community Dubai Homepage

عن المبادرة

أطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي في شهر نوفمبر 2013 مبادرة "مجتمعي... مكان للجميع".

تهدف المبادرة إلى تحويل إمارة دبي بالكامل إلى مدينة صديقة لذوي الإعاقة بحلول العام 2020 من خلال المشاريع والمبادرات الرامية إلى تعظيم مشاركة هذه الفئة المهمة في المجتمع وإدماجها فيه وتذليل كافة العراقيل التي قد تعترض طريق انخراط ذوي الإعاقة بصورة إيجابية في محيطهم الاجتماعي كأفراد قادرين في المجتمع.

أهدافنا:

  • تعزيز المساواة في الفرص 
  • الحفاظ على التماسك المجتمعي
  • بناء القدرات المجتمعية وتعزيز رأس المال الاجتماعي
  • الحد والقضاء على التهميش الاجتماعي

وجاءت المبادرة لتؤكد على تطبيق قانون الإعاقة (القانون الاتحادي رقم 29/2006) لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في شهر نوفمبر 2006، وتوقيع دولة الإمارات العربية المتحدة في شهر فبراير 2008 على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وكرامتهم، والتي تأكد على ضرورة تمتع جميع الأشخاص ذوي الإعاقة بكافة الحقوق والحريات الأساسية. وصادق عليها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس الدولة عام 2010.

وتعزيزاً لهذه المبادرة، تم إصدار  القانون المحلي رقم (2) سنة  2014 بشأن حماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في إمارة دبي وتشكيل "اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في إمارة دبي" برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم.

رؤيتنا

رؤيتنا هي تعزيز استقلالية الأشخاص ذوي الإعاقة في دبي وحمايتها وضمانها.

مهمتنا

مهمتنا هي وضع السياسات اللازمة وتطبيقها بأفضل الوسائل لدعم قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة وتأمين مشاركتهم في بيئة حاضنة تضمن تحقيق المساواة مع الآخرين.

اللجنة العليا

رئيس اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم

رئيس اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

عرض جميع الأعضاء

يشمل مصطلح ”الأشخاص ذوي الإعاقة“ كل من يعانون من عاهات طويلة الأجل بدنية أو عقلية أو ذهنية أو حسية، قد تمنعهم لدى التعامل مع مختلف الحواجز من المشاركة بصورة كاملة وفعالة في المجتمع على قدم المساواة مع الآخرين.

[المادة الأولى من اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة]